خمس سنوات من (أنس أونلاين) – تجربة تدوين

لا أريد أن أبدأ هذه التدوينة بعبارة تقليدية ومبتذلة على غرار (خمس سنواتٍ قد مرت بلمح البصر) أو (هاهي الأيام قد مضت و … الخ) .. دعونا نتفق: بدون مقدمات !

منذ خمس سنوات, وقد كنا حينها في أواخر العام 2004 بدأت فكرة التدوين تداعبني. هل تذكر تلك الأيام؟ عندما كانت المنتديات هي مُتنفّس ذلك الوقت بالنسبة للشباب المتحمس, لم يكن حينها قد ظهر بعد شيء أسمه (تدوين سوري) بل كان مصطلح التدوين جديداً غامضاً بالنسبة إلينا, المنتديات تفي بالغرض فلماذا (وجع الرأس) وإنشاء مدونة أتكلف عناءها التقني والمادي بينما تؤمن لي المنتديات مئات وآلاف القراء المضمونين من أعضاء المنتدى؟ بالطبع حينها لم يكن من السهولة إنشاء مدونة مجانية في لحظات والمواقع التي كانت متاحة حينها لم تكن لتدعم المدونات العربية بشكل جيد وسهل بالنسبة للجميع كما هو الحال الآن. في الواقع خمس سنوات تجلعني أشعر بأنها 50 سنة نتيجة التطور التقني المتسارع الذي شهدناه في تلك الفترة, حتى لأكاد أتخيل صورتي في تلك الأيام جالساً أمام شاشة الكمبيوتر والغرفة ملونة بالأبيض والأسود!

لكن في النهاية تتبين مع الوقت بأن المنتدى قد لا يكون المكان الأمثل لطرح أفكارك وتبادلها مع الآخرين.في الفترة الواقعة ما قبل العام 2004 مرت الانترنت في سوريا بمرحلتين: المرحلة الأولى كنت لا تستطيع الحصول على خط انترنت إلا بصعوبة بالغة, كأن تكون منتسباً إلى إحدى النقابات وما شابه. تذكرون تلك الأيام: أيام كان لدينا مزودين هما (الجمعية) و الـ 190! أما الجمعية المعلوماتية فلم تكن تقدم الانترنت إلا إلى أعضاء النقابات أما الـ 190 فيجب أن يكون لديك سجل تجاري وما شابه كي تحصل على الانترنت, وكنا حينها نتبادل أسماء المستخدمين وكلمات المرور المُسرّبة لفتح الانترنت عن طريق 190 كما يتبادل مدمنوا الحشيش مخدراتهم الممنوعة! الخيار الثالث كان مقاهي الانترنت قليلة العدد والتي كنت تستطيع الوصول إلى الانترنت عن طريقها بأسعار باهظة وخدمة مُريعة. تلك كانت المرحلة الأولى, أما المرحلة الثانية والتي تلت تلك المرحلة (أعتقد 2002 – 2003) بدأت كل من الجمعية والـ 190 بطرح خدمات الانترنت لكل من يطلب اشتراكاً دون أية تعقيدات إضافية, وحينها تضاعفت أعداد المسجلين في المنتديات السورية التي شهدت نشاطاً كبيراً لا مثيل له.
في تلك الفترة التي سبقت إطلاق مدونتي وبعد أن صارت الانترنت متاحة وشعبية (نوعاً ما) بدأت صدمة ثقافية ترتطم بي وتصدمني, عشرات الأقلام والأصوات الغريبة عن ثقافتنا بدأت تمارس دورها بكل نشاط. تلك الأيام كانت أولى الأيام التي سمعت فيها من يتحدث بأن سوريا ليست دولة عربية بل نحن (سوريّون) قبل أن يغزونا (العرب)! ناهيك عن من يكتب شعراً فيه نوع من سب أو إهانة للذات الإلهية أو من يتحدث بشكل مهين عن الرسول أو الصحابة, أو الملحد الحاقد الذي لا يريد أن يترك إلحاده لنفسه بل يريد شن حرب على كل ما هو ديني أو له علاقة بالدين مُختبئاً تحت غطاء (العلمانية) وهي منه بريئة. للحظة ظننت بأن سوريا عبارة أغلبية من الملحدين والحاقدين وما الثقافة التي نشأتُ وترعرعت فيها إلا الأقلية المسكينة, لكن لحسن الحظ بعد كثير من القراءة والمتابعة والنقاشات تبين لي بأن مثل تلك الأصوات هي الأقلية لكن صوتها عالٍ ومرتفع أكثر من اللازم وتحب الصراخ, حينها عرفت قواعد وأسس الحوار العلمي, واتخذت لنفسي منهجاً عقلانياً منطقياً في الحوار أعتقد أنه كان ناجحاً وساهمت تلك الفترة في نحت شخصيتي وأفكاري وصقلها بشدة, لكن بعد ذلك ظهرت المشكلة …

المشكلة ظهرت حين يقوم مشرف القسم في المنتدى بحذف ردك لأنه لم يعجبه! أو عندما يقوم مدير المنتدى بعمل نفس الشيء أو -والأسوأ- إيقاف عضويتك برمتها! وعندما تطبق إدارة المنتدى سياسة (حرية التعبير) فيما يتعلق فقط بشلة الإدارة وشلة المتملقين من حولها! كل هذا صار لا يطاق وبدأت فكرة المدونة تتبلور تدريجياً. في المدونة سأعبر عن نفسي كما أريد وسأقيم حواراً في مختلف المواضيع واتخذتُ على نفسي عهداً بعدم حذف أي رد أو أي تعليق مهما كان حتى لو كان يمسني شخصياً. فلأدع الجميع يعبر ويتكلم طالما كان هذا يتم بطريقة حضارية.

بدأت العمل على المدونة برمجياً وقضيت ساعات طويلة جداً في تصميم الستايل الخاص بي, فلم أجد حينها أنه من المناسب أن أستخدم ستايلاً جاهزاً, ولم تكن ساعات العمل تلك مزعجة بالنسبة لي ففي النهاية كان نوع من التعلم والخبرة التي أضيفها إلى خبرتي وأنا لم أزل طالباً جامعياً في بداياتي. أطلقت بعدها المدونة وكتبتُ تدوينتي الأولى التي ذكرتُ فيها بأن المدونة تأخر إطلاقها بشكل كبير بسبب (ضيق الوقت)! هذا مضحك بالفعل فأنا الآن في أزمة وقت حقيقية وعندما أقارن نفسي الآن بما كنت عليه منذ خمس سنوات أشعر بأنني كنت أستمتع حينها بأوقات فراغ هائلة مقارنةً بوضعي الآن, فعن أي ضيق وقت كنتُ أتحدث منذ خمس سنوات! هذه مشكلة فعلاً ففي كل مرحلة من حياتك تشعر بأنها (أكثر مرحلة انشغالاً مررت بها), وهذه ليست طريقة صحيحة للحياة, لكن هذا موضوع آخر!

كتبتُ خلال خمس سنوات مقالات متنوعة, ناقشت فيها قضايا حول المجتمع والدين , وقضايا تقنية تتعلق باختصاصي, كما اشتُهر موقعي بأنه أسرع موقع في نشر الأخبار السيئة التي تتعلق بحجب المواقع في سوريا, لهذا لا عجب بأن الموضوع الذي كنت أول من أعلن فيه عن حجب الفيسبوك هو الموضوع الأكثر قراءةً في مدونتي منذ إنشائها وقد نقلت وترجمت هذا الموضوع العديد من الصحف والمنظمات إلى عدد من اللغات. والأمر مشابه بالنسبة للموضوع الذي نشرتُ فيه خبر حجب الويكيبيديا وخبر حجب أمازون. كما كان الخبر الذي نشرته حول طرد موقع LinkedIn لمستخدميه السوريين الشرارة التي أشعلت ناراً من المقالات والانتقادات حول هذه الخطوة مما أدى في النهاية إلى اعتذار الموقع مني شخصياً وإعادة فتح الموقع للسوريين. المواضيع التالية أيضاً حققت نجاحاً لافتاً وعدد زيارات كبيراً:

الشركات و أهمية الـ Slogans في الحملات التسويقية
سلسلة دروس الهجرة من ويندوز إلى لينوكس
وصفة سحرية كي تثبت أنك صحافي مشاكس وحربوء
بين شبح الحرب ومستنقع التخلف !
القواعد الأساسية لكل من يرغب بالعمل كمصمم / مبرمج مستقل (1)
القواعد الأساسية لكل من يرغب بالعمل كمصمم / مبرمج مستقل (2)
مدونات عربية باللغة الإنكليزية … لماذا؟
مُذكّرات شاب من دمشق
برامج ممنوعة للتحميل
اي بلا Ladies First بلا بطيخ !
أنت في سوريا؟ أطلب الآن أي توزيعة لينوكس أو برنامج مفتوح المصدر وسيصلك القرص المضغوط أينما كنت … مجاناً

بعض المواضيع احتوت على تعليقات تجاوز عددها الـ 150 والكثير من المواضيع تم نشرها دون إذن ودون الإشارة إلى المصدر في الكثير من المواقع الأخرى, وتعرضت في أكثر من مرة للاستهداف عن طريق أشخاص كانوا يتعمدون إرسال التعليقات المسيئة التي تحتوي على كلمات نابية بل وتعرضت إلى نوع من المؤامرة لكنني قمت لاحقاً بالانتقام بشكل رد لي اعتباري :]

في النهاية عبارة واحدة تجعلني أشعر بالسعادة والفخر وهي عندما يخبرني أحدهم بأنه قرر دخول عالم التدوين متأثراً بمدونتي, هذه تكفيني بل وكثيرة علي أيضاً.

في فترة إطلاق مدونتي بدأت المدونات السورية تظهر تباعاً وبكثرة وظهرت بالفعل أقلام سورية ممتازة وصار لدينا كمية كبيرة من المدونات السورية التي تستحق المتابعة في جزء كبير منها. التجربة التدوينية أفادتني كثيراً في الاقتراب وفهم من أختلف معهم من المدونين وقد أغنى هذا تجربتي وطريقة تفكيري وفهمي للآخر كثيراً جداً, ولو كان التدوين يساهم -فيما يساهم- بتقريب وجهات النظر وجعل الأشخاص المختلفين أكثر قرباً واقتراباً من بعضهم البعض فهذه -برأيي- فائدة جمة يحققها لنا مجتمع التدوين السوري وأتمنى أن نستفيد منها لأقصى حد. حتى لو اختلفنا فهذا جيد, وليس بالضرورة أن ينتهي الحوار باتفاق على رأي لكن المهم أن ينتهي بمزيد من فهم الآخر حتى لو اختلف معه, وأنا شخصياً ساهمت تجربتي التدوينية خلال السنوات الخمس تلك على صقل فهمي للآخر وربما -أحياناً- تقديري لظروفه وبيئته. ربما لم أكن كذلك من خمس سنوات بل كان لدي أحياناً منطق (أنا جيد والمختلفين عني سيئيين!) وهذا قد يبدو واضحاً في بعض مقالاتي القديمة لكنني لا أخجل من هذا وأفتخر بكون التجربة التدوينية قد منحتني النمو الفكري والتعلم من الأخطاء فهذا أفضل من أن يظل الشخص حاملاً لنفس العقلية طوال عمره فحينها تكون الطامة الكبرى.

كنت أتمنى وبمناسبة الخمس سنوات أن أعدكم بتكثيف المقالات والاهتمام بالمدونة بشكل أكبر لكن قضية (ضيق الوقت) إياها تجعلني أخاف من إلقاء هكذا وعد D: لكنني سوف أحاول على أية حال!

ودمتم بخير قراء مدونتي الأعزاء, مهما اختلفتم عني ومعي 🙂

24 فكرة على ”خمس سنوات من (أنس أونلاين) – تجربة تدوين

  1. اعتقد ان قرار تركك للمنتديات والاتجاه للتدوين باكرا كان من افضل القرارت..
    عقبال ما تكتب تدوينة بمناسبة العشر سنوات.. يمكن وقتها تكون في ..ممم .. صحيح وين راح تكون ؟!!

    إعجاب

  2. أهنئك اخي الكريم على تلك الخمس سنوات التي لم يكن لي الشرف في متابعة مدونتك فيها سوى في آخر سنة وربما أقل…
    لكن، مبروووك عليك و عقبال المئة سنة إن شاء الله.

    وفعلا إنه لفخر لنا أن يكون في سوريا مدونون مثلك.

    إعجاب

  3. انت -ربما- تعرف انك السبب في بدئي بالتدوين 🙂 بعد ان اعجبت بطريقة كتابتك وبمدونتك الرهيبة من حيث المحتوى و الشكل والمنطق-هذه ليست مجاملة- , طبعا مدونتي الان لا تقارن ولا بأي شكل من الاشكال بمدونتك ولكن اعدك العام القادم بمدونة منافسة و بشراسة 🙂 , بالفعل عندما تعلم ان احد بدأ التدوين بسببك فستشعر بافخر :):) فانا اعرف الان ثلاث اشخاص بدأو التدوين بسبب مدونتي البسيطة التي كنت انت السبب بانشائي لها 🙂 , نهايتاً حابب قلك الله حيو
    وعلى قبال الألفية

    إعجاب

  4. هيك بدك تمشيها بدون لا كاتو ولا شموع ولا حلوان
    ما بتعرف الشعب العربي ما بينبسط لشي الا اذا تعبت معدته
    عموماً ….. مدونة حلوة وبصراحة أحد الشغلات يلي بتميز مدونتك على ما أظن أنو مو كل موضوع والتاني بتنزل شي موضوع عن الحب الهيام و البنات و……. أو شي قصيدة غزل ملطوشة بتعمل حالك أنك انت مألفها متل باقي المدونات

    إعجاب

  5. هي فرصة نغتنمها لنتمنى لك طول عمر و وافر صحة و المزيد … المزيد من التألق … على الصعيد التدويني و العملي … بتوفيق الله و حفظه
    دُم بسلام

    إعجاب

  6. أخ أنس
    تابعتك منذ زمن بعيد لا أعرف كم قد مر عليه مررت خلال تلك السنين معك بالكثير من تجاربك و تعلمت منك الكثير الكثير
    سابقاً أرسلت لك و شكرتك على مدونتك و طلبت منك أن تدعمها بكل جديد و أن تعطيها من وقت ( عدنا لمسألة الوقت اللعينة .. )
    و الآن أقول لك
    إذا كنت تكتفي بأن تسمع بأن أحداً ما قد قرر دخول عالم التدوين بسببك مدونتك
    فأنا أقول و بدون مبالغة أنك بمدونتك هذه شاركت بقسم لا بأس به في صياغة أفكاري و مواقفي ( خصوصاً مبدأ الاختلاف لا يوجب الخلاف )
    و لك بصمة قوية لن أنساها و كنت أنوي أن أذكرها في مقالتي الافتتاحية للمدونة التي سأفتتحها ( بسبب مدونتك ) عندما أحس بأن قلمي صار يستحق النشر

    و الشيء بالشيء يذكر .. منذ فترة ليست ببعيدة كنت أتحدث أنا و أحد أصدقائي عن مدونتك و علق قائلاً ( أظن أنها المدونة الوحيدة الجديرة بالمتابعة )
    لا أريد أن أبخس المدونين السوريين حقهم لأنني أحترمهم جميعاً و لكنك تتربع على عرش مدينتهم في قلبي

    لك مني التهنئة على ما قد مضى و الأمنيات الطيبة لمستقبل مشرق

    إعجاب

  7. شكرا أخ أنس على هذه المدونة الرائعة وحقيقة أثرت في ولهذا بدأت بإنشاء مدونة باسمي لدعم المصادر المفتوحة والتعريف فيها و نشر جنو لينوكس في سوريا
    وأهنئك على مدونتك

    إعجاب

  8. تجربة رائعة جداً أنس .. أتمنى أن تستمر طويلاً ..

    نعم أشكرك من كل قلبي أنا أيضاً .. لأن سبب دخولي التدوين هو أنت فعلاً .. وأذكر أنني عندما افتححت مدونتي لطشت منك تدوينة وحطيتها عندي 🙂

    إعجاب

  9. أنس ياحبيبي , وبكلِ صراحة ياعزيزي وبعيداً عن المجاملات , صدقني أني أعتبر مدونتك من المدونات الأولى على مستوى التدوين السوري , والعربي ربما .

    بالتوفيق ياعزيزي , وأتمنى لك دوام التدوين , عقبال الـ 100 سنة .

    أدهم .

    إعجاب

  10. مرحبا انس ~

    عرفت مدونتك ووصلت اليها على ما اذكر حينما تصفحت موقع ” المدون السوري ” الذي جمعنا بالكثير من المبدعين السوريين حول العالم ومنهم بالطبع مدونتك التي افادتنا كثيرا 🙂

    اتمنى لك كل التوفيق و عقبال الخمسين سنة تدوين !

    إعجاب

  11. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    تحية طيبة وبعد ..

    في البداية أحب أهنئكم على هذه المدونة الرائعه
    وعلى مايتم طرحه

    زي ماذكرت اخي الفاظل في نهاية عام 2004
    كان العالم كل منتديات وشات والتدوين كان شي غريب
    لدرجة ان كنا فاتحين موقع دليل مواقع
    وجالسين نضيف اقسام جديدة .. وخبرني صاحبي عن قسم المدونات .. قلتله وش يعني المدونات ..؟؟
    واللحين سبحان الله .. كل وقتي في المدونات
    والصحف الاخباريه

    وحبيت اهنئكم وبارك لكم
    والى الامام دوم

    والله يحفظكم ويرعاكم ,,,

    إعجاب

  12. متى تنصح الشاب بترك المنتديات والبدأ بمدونة خاصة؟
    وهل يوجد خط علمي معين يمكن للشاب بعده أنا يبدأ بالتدوين؟
    وهل اعتزلت المنتديات نهائياً؟ أم تتابعها بشكل خفيف؟

    وجزاك الله كل خير

    إعجاب

  13. ماشاء الله

    خمس سنوات عمر
    ومرت بسرعه ..
    واستمرار مدونة أنس الى يومنا هذا
    يدل على الابداع الي تقدمه هذا المدونة وماتحتويه

    وبالتوفيق للجميع

    إعجاب

  14. برافو عليك أخي أنس و أقول لك ثابر ، و أنصحك أن تفكر جدياً بالمكسب المادي لموقعك حتى تستطيع تغريغ وقت كافي له و لكي يستمر ولكن يجب الاستمرار و أنت واضع حس المسؤولية امامك ولتكن الكتابات هادفة و ليست فقد مجرد تفريغ للضغوطات النفسية و السياسية , فأنا أقترح عليك عندما تدون أي موضوع أن يتم مناقشته بطريقة علمية و حضارية منك و من القراء خاصة إذا كان هناك قضية عامة بحاجة للبحث و التحليل , فلنكن موضوعيين و يجب الابتعاد وبشكل كامل عن الذم و التجريح أي أنني أستطيع أن أقول لأي شخص كان إذا كنت أعتقد بأنه أخطأ بأنه مخطىء بطريقة أجعله فيها أن يهتم لرأيي على أنه رأي بناءٌ وأنني بمعارضتي له أريد له الاصلاح .
    شعرت و أنا أقرأ سطور مقالتك عن الخمس سنوات أن هناك نضوجاً نابعاً من هذه السنوات و شعرت بأن هناك رغبة منك و لجميع قراءك بأن موقعك موقع مسؤول وليس موقع للتدوين فقط.
    أشكرك مرة أخرى و سوف أرسل لك بعض المقالات التي أرسلتها لبعض المواقع و التي كنت أعبر بها عن رأيي الشخصي و بموضوعية ولكن للأسف لم تنشر و حذفت لأسباب أن أصحاب هذه المواقع لا يمتلكون ثقافة واعية و ربما يخافون من الصراحة والتحليل الموضوعي .
    ودمتم

    إعجاب

  15. سيدي الكريم كان الشرف عظيم الي انو قدرت تابعت بمدونتك كتير مواضيع فيها الافادة وبصراحة وبرأيي انك مثال للشباب اللي بتفتخر فيه البلد لانك عم تحاول تعمل شي وعم تحاول توعي الناس لكتير مواضيع انت افهم منهن فيها

    إعجاب

  16. بتعجبني بالشخص المدون او صاحب موقع ما نفطة ايجابية جداً وتدفعه نحو النجاح ألا وهي حرية التعبير وعدم حذف أو إستعمال ادوات الإشراف التقني من خلال أساليب ملتوية وخاصةً وضع مجموعة حوله اولاد عقولهم صغيرة يقوموا بالتلاعب به والنتيجة تكون كارثة على الموقع وصاحبه ودمار ويحاول محاولات فاشلة في تطوير موقعه ظناً منه أنه سينجح ….
    وعلى هالسيرة خلنا نكون صريحين عن ما ذكر عنك في قسم المشرفين الخاص بزاوية المراقبين من حوار بين مشرفي شباب لك وقد قرأته البارحه وقرأت عني أيضاً وعن بعض من تم ايقافهم منهم من تم ايقافهم بحق وادلة ومنهم من حاول البعض الافتراء عليه كـ(أنت) وانا أيضاً واكتب هذا الرد نظراً لأنني البارحة اطلعت على الكثير من مواضيع زاوية المشرفين ورأيت كتابات بعض المشرفين هناك كيف يقدموا تقاريرهم وووإلخ وانا بصدق وصراحة لم أضحك وافرط في الضحك كثيراً كالبارحة عندما تقرأ اموراً مخفية وهي بالأصل لا داعي لإخفائها فالشخص الحر يجب ان يعرض كل شيء على العلن ولكن يعرض ما يشاء ويخفي ما يشاء !
    مثل هذه النوعيات أعتبرها تتصرَّف كالعادة السرية من خلف ستار وانقلب السحر على الساحر بعد كل المؤامرات التي احيكت لم ينجحوا بل فشلوا
    أعتذر عن تخصيص كلامي عن هذا الامر لكن هذا ما حصل البارحة عندما تابعت وبعض الفقرات عنك وعن اتهامك بتسريب معلومات وكأنك تسرب معلومات سرية من البنتاغون ولم يكن هناك ادلة صحيحة .

    شام ستار له تحية خاصة فوالله كان صاحب كلمة حق في وجه هؤلاء وقد كان بالمرصاد لمن يحاول الكذب والإفتراء هو الأفضل في هذا القسم من بين المشرفين وأعتقد جازما هذا كان سبب رئيسي لمحاولة إقصائه من الإشراف إن لم يكن هو قد طلب ذلك وتنحى نظراً لوجود مؤامرات ولعب اولاد كحسام وسيمو وزاهر معليش خلنا نسميهم متل ما هنن كانوا يفتروا عليك وخاصة سيمو استعمل ملف دردشة مزور بينك وبينه بسبب صداقتك مع اخيه !
    بالنسبة لي لم اجد ادلة قد عُرضت ضدي ولو كان هناك ادلة لكانوا قد عرضوها ليس لانهم ستارين ويخاوفون على سمعة الناس بل لأنهم لم يجدوا ادلة دامغة فاستعملوا الأساليب الملتوية وخاصة ان الشيطان يجلس على رقاب هؤلاء وهو يدنلدل رجليه !!!

    انا بعتذر إذا ذكرتك بشي من الماضي بس بجد هيك صار معي البارحة لما قريت الردود بهالقسم .
    الطرفة الحلوة انه كانوا يفتحوا مواضيع لتقارير المشرفين عشان كل شي بصير معهم بنزلوه هناك وهالشي جيد بعلم الغنسان الصدق في عمله بس الطرفة انه البعض بيستعمل اساليب القطش والتزوير بهيك تقارير لانه هو بالأصل بلا كرامة وبلا أصل ومعدنه هيك وبضل يحوم حوالي وحواليك وما بتوب ولما بيقرا هيك كلام بتصيبه المسلة بالخاصرة واذا توجع فتاكدوا انه هالشي دوا لإله وبدل على انه بعد فيه أثر وما راح من داخله !!!

    بالنهاية بحيي كل شخص عنده حرية تعبير عن الرأي ومصداقيته عالية .
    تحياتي…

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.